الثلاثاء 17 مايو 2022 الموافق 16 شوال 1443
رئيس التحرير
شيماء جلال
Advertisements

إبراهيم عيسى: لن تحدث احتجاجات شعبية بسبب الأوضاع الاقتصادية

السبت 14/مايو/2022 - 01:13 ص
الرئيس نيوز
حسام محمد
طباعة

علق الإعلامي إبراهيم عيسى؛ على مقال الكاتب الإسرائيلي زافي باريل؛ حول الأوضاع في مصر والتي أشار فيه إلى تنامي الغضب الشعبي جراء ارتفاع الأسعار.

وقال عيسى خلال برنامج "حديث القاهرة" المذاع على قناة "القاهرة والناس": " مصر تظل هم إسرائيلي يومي والصحفي باريل متخصص في شؤون الشرق الأوسط وأظنه واحد من الخبراء الذي يفيد أن نقرأ لهم لنعرف كيف يرانا الإسرائيليون".

وأضاف: "الرؤية التي طرحها الكاتب الإسرائيلي لو قرأتها مع عشرات المقالات في الصحف العالمية ستجد أنهم يرددون نفس النغمة؛ والنغمة هي أن مصر في صعوبة هائلة وأن هناك توقعات بالإفلاس وأنه يجب أن تحدث احتجاجات".

وتابع: "حين تقرأ الصحف ستجد المصدر وحيد وهو موزع عليهم جميعا وهو تقرير صادر على المركز المصري للدراسات الموجود في إسطنبول بتركيا؛ كل المصادر المذكورة في كافة التقارير ستجدها مبنية على التقرير الصادر عن هذا المركز".

وأكمل: "هناك أزمة طاحنة؟ نعم وسوف تتصاعد؛ الأسعار سوف تزيد وربما بعض السلع لن تتواجد في الأسواق بسبب ما يحدث عالميا وأيضا زيادة التضخم؛ من يشتري سلعة بـ 50 سوف ترتفع إلى 100؛ الدولة تعرف هذا الأمر بالتأكيد".

وأوضح: "الرئاسة والطبقة الحاكمة تعرف ما يحدث في الشارع بدليل تصريحات واضحة مباشرة؛ لدى رئيس الجمهورية قدر يشكر من الشفافية في عرض مشاكلنا بوضوح للناس؛ لا يوجد برج عاجي معزول يحتاج أن تخرج الناس للاحتجاج لكي تقول بتوصيل صوتها".

وأكمل: "يقول الصحفي الإسرائيلي الحياة في مصر صعبة لكنك لا تجرؤ على الاحتجاج على ذلك؛ أريد أن اتحدث عن مفهوم الاحتجاج هنا؛ هل المفهوم هو الاحتجاج السياسي؟ في السياق السياسي نحن في إطار حوار سياسي الدولة تعلن عنه ومصر لا تضم سياسيين أصلا".

وواصل: "الأهم في الحوار السياسي هو تفعيل بند الحقوق والحريات في الدستور المصري؛ وهذا هو الحوار السياسي وإن كانوا يقصدون الاحتجاج في الشارع فهنا لدينا مشكلة كبيرة لأنه لا يوجد لدينا سياسيين ولا قوى سياسية".

واختتم: "هم يريدون أن يخرج الناس في تظاهرات يريدون 100-200 فرد ويلتقطون لهم الصور ويعتبروا أننا بدأنا التظاهرات والاحتجاجات الشعبية وأنا أقطع أن هذا الأمر لن يحدث وأراهن بمستقبلي كمحلل سياسي على هذا الأمر".

ads
ads
Advertisements
Advertisements
ads