الثلاثاء 21 سبتمبر 2021 الموافق 14 صفر 1443
رئيس التحرير
شيماء جلال
Advertisements

وفاة الكاتب الكبير نبيل فاروق

الأربعاء 09/ديسمبر/2020 - 06:04 م
الرئيس نيوز
إخاء شعراوي
طباعة


توفي منذ قليل الكاتب والأديب والروائي الكبير نبيل فاروق بعد صراع طويل مع المرض، إثر أزمة قلبية مفاجئة، ويشيع الجثمان غدًا الخميس بعد صلاة الظهر بجامع طلعت مصطفى بالرحاب.               

وقالت ريهام فاروق، ابنة الفقيد: “توفي الي رحمة الله تعالى والدي حبيبي الدكتور نبيل فاروق رمضان. إثر أزمة قلبية. نسأل الله العظيم أن يتغمده برحمته و يغفر له ويسكنه جنة الخلد منزلة النبيين والشهداء و الصالحين”.وهو من مواليد 9 فبراير 1956، و أشتهر بالأدب البوليسي والخيال العلمي، صدرت له مجموعة كبيرة من القصص عن المؤسسة العربية الحديثة في شكل كتب جيب، كما قدم عدة سلاسل قصصية من أشهرها ملف المستقبل، ورجل المستحيل، وكوكتيل 2000، ولاقت قصصه نجاحا كبيرا في العالم العربي، خاصة عند الشباب والمراهقين.

ولد نبيل فاروق رمضان في 9 فبراير من عام 1956م في مدينة طنطا المصرية، حيث نشأ في عائلة متوسطة الحال. بعد حصوله علي شهادة الثانوية العامة التحق بكلية الطب في طنطا وتخرج منها بدرجة بكالوريوس في الطب والجراحة عام 1980م. في 2 مارس 1982م، انتقل إلى قنا في دورة تدريبة لمدة شهرين، وبعد نجاحه في الامتحان الإداري انتقل ليبدأ عمله كطبيب في بلدة أبو دياب. في عام 1985م، اقترن الدكتور نبيل فاروق بالدكتورة "ميرفت راغب"، وأنجب منها أطفاله الثلاثة: "شريف"، "ريهام" و"نورهان". بعد نجاح سلسلتي رجل المستحيل وملف المستقبل، اعتزل الدكتور نبيل فاروق مهنة الطب ليتفرغ كليًا للكتابة كمهنته الرئيسية، وانتقل للعيش في منشية البكري بمحافظة القاهرة في أغسطس عام 1990م.

كان يهوى نبيل فاروق رياضة تنس الطاولة، كما يشاهد الكثير من الأفلام السينمائية العربية والأجنبية، مفضلاً أفلام الخيال العلمي الراقية وتلك التي تحمل نظرة فلسفية خاصة أو نظرة اجتماعية صادقة. اكتسب نبيل فاروق العديد من الأصدقاء والعلاقات، سواء في إدارة المخابرات المصرية أو غيرها من المؤسسات الحكومية والطبية والعلمية والأدبية.

بدأ نبيل فاروق اهتمامه بالقراءة منذ طفولته، حيث كان يقرأ كثيرًا، وكان والده يشجعه على ذلك. بدأ محاولات الكتابة في المدرسة الإعدادية. وانضم إلى جماعة الصحافة والتصوير والتمثيل المسرحي في المدرسة الثانوية. قبل تخرجه من كلية الطب بعام واحد حصل على جائزة من قصر ثقافة طنطا عن قصة "النبوءة"، وذلك في عام 1979م، والتي أصبحت فيما بعد القصة الأولى في سلسلة كوكتيل 2000.

بداية التحول الجذري في مسيرة نبيل فاروق الأدبية كانت في عام 1984م عندما اشترك بمسابقة لدى المؤسسة العربية الحديثة بجمهورية مصر العربية وفاز بجائزتها عن قصته أشعة الموت والتي نشرت في العام التالي كأول عدد من سلسلة ملف المستقبل.

في تلك الفترة أيضًا، كانت علاقة نبيل فاروق بإدارة المخابرات المصرية قد توطدت بشكل ما، ممّا سمح له بمقابلة ضابط مخابرات مصري، استوحى واقتبس منه شخصية أدهم صبري في سلسلة رجل المستحيل التي عرفت نجاحًا كبيرا في العالم العربي.

في شهر أكتوبر من عام 1998، فاز الدكتور نبيل فاروق بالجائزة الأولى في مهرجان ذكرى حرب أكتوبر عن قصة "جاسوس سيناء: أصغر جاسوس في العالم". ومؤخرًا، قام قسم دراسات الشرق الأوسط في جامعة فرجينيا الأمريكية بإنشاء موقع خاص للدكتور نبيل فاروق.

يكتب نبيل فاروق صفحتين بشكل شهرى بمجلة الشباب القومية (مملوكة لمؤسسة الأهرام الصحفية الحكومية) منذ أكثر من 10 سنوات كما يكتب بشكل أسبوعى بجريدة الدستور (المصرية-مستقلة-ليبرالية) الإصدار الثاني، على الرغم أنه كان مادة للنقد الممتزج نوعا بالسخرية بأحد أعداد جريدة الدستور الإصدار الأول في حقبة تسعينات القرن العشرين.

له مشاركات مثيرة للاهتمام في أكثر من مجلة ودورية عربية، نذكر منها مجلة "الأسرة العصرية" ومجلة (الشباب) وملحق (صبيان وبنات) الذي يصدر مع صحيفة "أخبار اليوم"، ومجلة باسم. تتنوع هذه المشاركات ما بين الحلقات المسلسلة لخفايا عالم المخابرات وقصصه الحقيقية، وصولاً إلى المقالات العلمية بشتى مجالاتها.


ads
Advertisements
Advertisements
ads
ads