الأحد 23 يناير 2022 الموافق 20 جمادى الثانية 1443
رئيس التحرير
شيماء جلال
Advertisements

"جاهزون للقتال".. أحمد مسعود يرفض الاستسلام لحركة طالبان

الأحد 22/أغسطس/2021 - 07:02 م
الرئيس نيوز
طباعة
قال أحمد مسعود، قائد إقليم وادي بنجشير آخر منطقة متبقية "خارج سيطرة" حركة طالبان الأفغانية، إنه يأمل في إجراء محادثات سلام مع الحركة التي سيطرت على كابل الأسبوع الماضي، لكنه أكد أن قواته مستعدة للقتال.

وقال نجل القائد الأفغاني الراحل أحمد شاه مسعود إن وادي بنجشير لن يتم تسليمه لحركة طالبان، وإنه إذا حاولت السيطرة عليه "فنحن مستعدون للمقاومة"، مشيرا إلى أن أفغانستان على شفا كارثة إنسانية، وأنها تعود مجددا كملاذ آمن للإرهاب، داعيا المجتمع الدولي إلى دعم الشعب الأفغاني.

وأضاف مسعود لوكالة أنباء رويترز، الأحد، من معقله في إقليم وادي بنجشير الجبلي في شمال غرب كابل، حيث جمع فلول وحدات الجيش النظامي وقوات خاصة وميليشيا محلية: "نريد من طالبان أن تدرك أن السبيل الوحيد للمضي قدما هو المفاوضات...لا نريد اندلاع حرب".

وأكد مسعود أن مؤيديه مستعدون للقتال إذا حاولت طالبان غزو إقليمهم.

ودعا أحمد مسعود لتشكيل حكومة شاملة لتولي حكم البلاد بمشاركة طالبان، محذرا من أنه "لا مفر من الحرب إذا رفضت طالبان الحوار".

أخبار ذات صلة
فيسبوك يوجه مزيدا من الضربات لشركة أبل
حملة "حذف" كبيرة على السوشال ميديا.. ماذا يحدث في أفغانستان؟
قادة قمة السبع في اجتماع سابق
خلال يومين.. قمة طارئة لمجموعة السبع بشأن أفغانستان
وأكد مسعود أن قوات حكومية معارضة لطالبان احتشدت في أقاليم مختلفة، وتجمعت في معقله بإقليم بانجشير.

وكان مسعود قد ناشد الغرب الدعم في مقال رأي بصحيفة واشنطن بوست، يوم الخميس.

وقال مسعود: "لدينا خليط من القوات من وحدات الجيش النظامي وقوات خاصة وفصائل محلية".

الكلمات المفتاحية

ads
ads
Advertisements
Advertisements
ads