الثلاثاء 24 مايو 2022 الموافق 23 شوال 1443
رئيس التحرير
شيماء جلال
Advertisements

آخر تطورات سد النهضة اليوم الثلاثاء الثامن من رمضان

الثلاثاء 20/أبريل/2021 - 11:38 ص
الرئيس نيوز
طباعة
يبحث الكثير من المواطنين المتابعين لقضية السد الإثيوبي، عن آخر تطورات سد النهضة اليوم الثلاثاء الثامن من رمضان، خاصة بعدما أصدرت وزارة الري المصرية بيان يفند الإدعاءات الإثيوبية تمهيدًا لتنفيذ الملء الثاني للسد.

آخر أخبار سد النهضة اليوم


ومن جانبها، فندت وزارة الري المصرية، الإدعاء الإثيوبي بأن المخارج المنخفضة (Bottom Outlet) وعددها (2) فتحة قادرة على إمرار متوسط تصرفات النيل الأزرق، هو إدعاء غير صحيح حيث أن القدرة الحالية للتصرف لا تتعدى 50 مليون م3/ يوم لكلا الفتحتين، وهي كمية لا تفي باحتياجات دولتي المصب ولا تكافئ متوسط تصرفات النيل الأزرق.

بيان وزارة الري حول الملء الثاني لسد النهضة


وأكدت الري المصرية، أن تنفيذ عملية الملء الثاني هذا العام واحتجاز كميات كبيرة من المياه طبقا لما أعلنه الجانب الإثيوبي، سيؤثر بدرجة كبيرة على نظام النهر، لأن المتحكم الوحيد أثناء عملية الملء في كميات المياه المنصرفة من السد سيكون هذه المخارج المنخفضة، وسيكون الوضع أكثر تعقيداً بدءاً من موسم الفيضان (شهر يوليو القادم) لأن الفتحات ستقوم بإطلاق تصرف أقل من المعتاد استقباله في شهري يوليو وأغسطس، وهو ما يعني معاناة دولتي المصب السودان ومصر.

وأضافت الوزارة، بأنه فى حال ورود فيضان متوسط، والوضع سيزداد سوءاً فى حال ورود فيضان منخفض، الأمر الذي يؤكد على حتمية وجود اتفاق قانوني ملزم يشمل آلية تنسيق واضحة.

وأوضحت أن "مخارج التوربينات الثلاثة عشر غير جاهزة للتشغيل حاليا، ومن ثم فإن توليد الكهرباء بالدرجة التى يروج لها الجانب الإثيوبى غير صحيح، وهناك ارتباط قوى بين جاهزية التوربينات للتوليد وبين كمية المياه المخزنة، ولكن الجانب الإثيوبى يسابق الزمن لفرض أمر واقع على دولتي المصب من خلال ملء بحيرة السد للعام الثاني على الرغم من عدم جاهزية السد للتوليد الكهربائى المخطط له".

رد مصر على الملء الثاني لسد النهضة


كما أكدت أن مصر لديها القدرة على امتصاص أي صدمة، حيث أننا جاهزون لكل السيناريوهات ولدينا حلول حال بدء الملء الثاني للسد، مشيرة إلى أن مصر لديها الجاهزية أن تتخطى تلك الأزمة في غضون ساعتين فقط وليس كل السنوات حال الاتفاق علي قواعد الملء.

ومن جانبه، سلم سامح شكري، وزير الخارجية المصري، رسائل خاصة من الرئيس عبدالفتاح السيسي، خلال جولته إلى عدد من الدول الإفريقية؛ لشرح تطورات ملف سد النهضة والموقف المصري حياله.

تابع أيضاً:



ومن المقرر أن تتضمن تلك الزيارة دول: كينيا وجزر القُمُر وجنوب إفريقيا والكونغو الديمقراطية والسنغال وتونس.

وسلّم شكري، اليوم الاثنين، الرئيس الكيني أوهورو كينياتا، رسالة من الرئيس السيسي بشأن وضع المفاوضات الخاصة بسد النهضة والموقف المصري في هذا الصدد، أخذاً في الاعتبار الدور الكيني الرائد على الساحة الإفريقية في العديد من المجالات، وفي ضوء عضويتها غير الدائمة بمجلس الأمن ممثلة عن القارة.

وكشف مراقبون، عن دفع السودان بخطاب إحاطة شاملة لمجلس الأمن الدولي عبر بعثته الدائمة بنيويورك خلال الأيام القليلة الماضية، حول التعقيدات التي تمر بها مفاوضات سد النهضة والتعنت الإثيوبي بشأنها.

ads
ads
Advertisements
Advertisements
ads