الخميس 13 مايو 2021 الموافق 01 شوال 1442
رئيس التحرير
شيماء جلال
Advertisements

بعد انهياره في العراق وسوريا.. هل يعود "داعش" من وسط أفريقيا؟

الجمعة 16/أبريل/2021 - 02:23 م
الرئيس نيوز
محمد إسماعيل
طباعة
بينما كان تنظيم داعش ينهار في العراق وسوريا تحت وطأة التحالف الدولي، ظهر جهادي من أدغال شرق الكونغو على موقع يوتيوب ليعلن أن ما يسمى بالخلافة يعيد تجميع صفوفه في وسط إفريقيا.

قال الرجل، الذي عرّف عن نفسه بأنه عربي وكان يحمل مدفع رشاش كبير الحجم وحزام، وتحيط به مجموعة صغيرة من المقاتلين تحت مظلة غابة كثيفة: "أدعو جميع المسلمين في العالم للانضمام إلينا في الكونغو".

ووصف المحللون مقطع الفيديو باعتباره محاولة من قبل الجماعة الإرهابية المنهارة لاحتلال عناوين الصحف، ولكن بعد ٣ سنوات من بثها، توسعت مقاطعة وسط إفريقيا غير المعروفة التابعة لتنظيم داعش بسرعة كبيرة لدرجة أن الولايات المتحدة فرضت الشهر الماضي عقوبات على الجماعة وقيادتها للمرة الأولى.

في أواخر مارس، احتل المئات من مقاتلي الجماعة في موزمبيق بلدة ساحلية رئيسية بعد حصار استمر أيام، ذبحوا خلالها عشرات الأشخاص وأرسلوا الآلاف للفرار للنجاة بحياتهم عبر الغابات والمستنقعات. 

وأجبر الهجوم شركة النفط الفرنسية توتال إس إي على إجلاء جميع موظفيها من المشروع الذي تبلغ تكلفته 16 مليار دولار إلى جانب 2000 لاجئ.

وتعرف المجموعة المتضخمة من المتشددين في الكونغو وموزمبيق الذين كانوا يقاتلون من أجل الاستقلال عن الحكومة المركزية باسم ISCAP، وأصبحت هذا العام واحدة من أكثر التشكيلات التابعة للجماعة الإرهابية دمويةً، وفقًا للمعلومات التي يتابعها مرصد SITE الذي يراقب الجماعات المتطرفة على مستوى العالم.

الكلمات المفتاحية

ads
ads
ads
Advertisements
Advertisements
ads
ads