السبت 27 نوفمبر 2021 الموافق 22 ربيع الثاني 1443
رئيس التحرير
شيماء جلال
Advertisements

«النقد كوثيقة إبداعية».. كتاب جديد يفند التفكير النقدي والخطاب الأدبي عند جابر عصفور

الخميس 25/فبراير/2021 - 11:37 ص
الرئيس نيوز
معتز محسن
طباعة

صدر عن الهيئة المصرية العامة للكتاب برئاسة الدكتور "هيثم الحاج علي"، كتابًا جديدًا للدكتور "محمد زيدان" بعنوان "التفكير النقدي والخطاب الأدبي.. جدلية التراث والمعاصرة عند جابر عصفور".

جاء في الكتاب "أصبح النص النقدي المعاصر في حاجة ماسة إلى التعامل معه على أنه نص يكشف مستويات عدة للواقع الإبداعي والمعرفة، وذلك لأنَّه يتضمن أبعادًا كثيرة تتصل بالمبدع الأول، النص الأدبى، والمبدع الثاني، النص النقدي، ويعد التجاوب الحادث بينهما بمثابة واقع ثالث يمدنا بالكثير من المفاهيم الفكرية التي بدورها تصلح مدخلًاً مهمًا من مداخل الرؤى الإبداعية للواقع".

يُعد النص النقدي، في المقام الأول وثيقة إبداعية ترتبط بالزمان والمكان اللذان ينتج عنهما النص الأدبي بناءً على ظروف اجتماعية، وسياسية، ومنحنيات تاريخية ينضح من خلالهم المبدع صاحب النص، وعلاقة كل هذه المناحي بالعناصر اللغوية والفكرية المحددة للظروف التي دفعته لكتابة قالبه الأدبي.

 يوضح لنا "زيدان" وجهة نظره عبر منهج النقد التكويني لمراحل تطور المبدع داخل مجتمعه ما بين الصعود والهبوط، الانتصار والإنكسار، التطور والإضمحلال.


تُعد هذه النوعية من الدراسات النقدية نموذجًا مساعدًا للتأريخ من حيث اكتشاف المسكوت عنه في التاريخ، نتيجةً للقيود والمحظورات التي تفرض على المؤرخين والباحثين التاريخيين في أغلب الأوقات.

إستند الدكتور "محمد زيدان" على منهج الدكتور "جابر عصفور" في تفنيده النقدي للنصوص الأدبية لكبار الكتاب، والتي دائمًا تظهر بالجديد من خلال سليقته الموسوعية في عالم النقد والأدب، إلى جانب جدليته الملحوظة في محاولاته المستمرة لحسم الصراع الدائم بين التراث والمعاصرة.

ينقسم الكتاب إلى خمسة فصول، يتناول الفصل الأول منها محددات التفكير النقدي، والفصل الثاني آليات التفكير النقدي، والفصل الثالث يتحدث عن الوعي بالنظرية في كتاب "قراءة النقد الأدبي"، وأما الفصل الرابع فيتناول الوعي بالواقع والنص في خطاب زمن الرواية، وأخيرًا الفصل الخامس يتحدث عن نقد النص في كتاب "مواجهة الإرهاب".

ads
ads
ads
ads
Advertisements
ads