الخميس 23 سبتمبر 2021 الموافق 16 صفر 1443
رئيس التحرير
شيماء جلال
Advertisements

خاص| 20 عامًا من التوثيق في مذكرات نادية لطفي.. حكايات من دفتر «لويز» السينما العربية

الأحد 29/نوفمبر/2020 - 02:10 م
الرئيس نيوز
إخاء شعراوي
طباعة
أيمن الحكيم: نادية لطفي حالة غير مسبوقة في تاريخ السينما المصرية والعربية

كانت الفنانة نادية لطفي تبحث عن شخصا أمينا يمكنها أن تثق به؛ لتوثيق مذكراتها بشكل مهني يتناسب مع طموحها، إذ رأت أن تجربة النجمة الإيطالية "كلوديا كاردينالي" مع الروائي والأديب ألبرتو مورافيا، هي الأنسب لها شخصيا.

 قررت "لطفي" أن تقدم مذكراتها بتجربة مماثلة للنجمة الإيطالية الشهيرة، وبدأت في إجراء اختبارات لعدد من الكتاب، ليقع اختيارها على الكاتب الصحفي أيمن الحكيم، بعد أن أجرى معها حوارا صحفيا عن عبدالحليم حافظ، وطالبته بعدم نشر بعض المعلومات التي وردت في الحوار، لتفاجأ أنه التزم بما طلبت منه.





 أرادت كتابة مذكراتها على طريقة النجمة الإيطالية "كلوديا كاردينالي"

 نجح "الحكيم" في أول اختبار وهو اختبار الأمانة المهنية، ومن وقتها توطدت علاقته بـ نادية لطفي، إذ عرضت عليه أن يقوم بتوثيق مذكراتها وكتابتها، من خلال إجراء معايشة كاملة معها لما يقرب من 20 عاما.

 بدأ المشروع تحديدا عام 2000، ومنذ هذا الوقت كانت تعامل نادية لطفي مع أيمن الحكيم، كأحد أفراد أسرتها وليس مجرد صحفي، ليتعايش معها عن قرب ويرصد ويكتب كل التفاصيل.

بدأت قناة "الشرق الإخبارية" الجديدة، في بث مذكرات الفنانة الراحلة نادية لطفي، بعدما حصلت على حق إذاعتها من كاتبها وموثقها الكاتب الصحفي أيمن الحكيم.

 ونشرت القناة عدد من المقاطع الصوتية التي وثقها الحكيم خلال 20 عاما بالقرب من الفنانة الراحلة، صاحبة التاريخ الفني والإنساني الكبير.. رصد خلالها الحكيم أبرز ملامح شخصية (لويز) السينما العربية، وأهم محطات في حياتها الخاصة والفنية، إضافة إلى العديد من الحكايات والقصص من حياة النجمة الراحلة، والتي تعد أحد أبرز نجوم السينما المصرية خلال مسيرتها.

تفاصيل حصول "الشرق الإخبارية" على مذكرات نادية لطفي الصوتية

يقول الكاتب أيمن الحكيم صاحب مذكرات نادية لطفي في تصريحات خاصة لـ"الرئيس نيوز" أن كتاب مذكرات نادية لطفي تحت الطبع مع دار نهضة مصر، وكان من المفترض طرحه في معرض الكتاب المقبل، والذي تأجل، وهو ما جعله يقرر أن يطرحه في الذكرى الأولى لرحيلها، الأسبوع الأول من فبراير 2021.






 ويشير الحكيم أن ما ينشر من خلال قناة "الشرق الإخبارية" هو 10 حلقات فقط من الكتاب، مؤكدا أن الكتاب يحتوي على صور نادية ووثائق تنشر لأول مره عن حياة النجمة الراحلة.

 كشف الحكيم أنه تلقى عرضا من الزميل محمد عبدالجليل، الذي يعمل بالقناة، خاصة أنه كان يعرف عمله على هذا المشروع منذ فترة، مشيرا إلى أن نادية لطفي ظلمت في موتها ولم يتمكن أحبابها وجمهورها وأصدقائها من الاحتفاء بها بسبب أزمة تفشي فيروس كورونا.

وتابع: "حتى أن الاحتفالية التي اعدت في الأربعين الخاص بها ألغيت بسبب إغلاق البلاد في شهر مارس 2020، ولذلك فإن أول احتفاء بذكرى نادية لطفي سيكون من خلال نشر مذكراتها في ذكرى وفاتها الأولى".




ads
Advertisements
Advertisements
ads
ads