الإثنين 18 أكتوبر 2021 الموافق 12 ربيع الأول 1443
رئيس التحرير
شيماء جلال
Advertisements

«بوتين في مرمى الشائعات».. يعاني من مرض باركنسون وقد يستقيل أوائل 2021

الجمعة 06/نوفمبر/2020 - 02:05 م
الرئيس نيوز
طباعة
انتشرت الشائعات في صحف التابلويد الغربية حول الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، وبعض الشائعات تذهب إلى أن بوتين قد يستقيل من منصبه في أوائل العام المقبل، بل وتنقل الشائعات عن صديقته "ألينا كاببفا" وبنات بوتين اتخاذ القرار بالاستقالة، وذهبت شائعات أخرى إلى أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين يكافح مرض باركنسون.

فلاديمير بوتين  الذييحكم روسيا منذ 20 عامًا، ومع ذلك هناك إصرار من شائعات عديدة أثارتها صحيفة "ذي صن" البريطانية وموقع Pledge Times حول اعتزام بوتين الاستقالة من منصبه في أوائل العام المقبل، وزعمت مصادر أن صديقته، لاعبة الجمباز ألينا كابيفا ناشدت بوتين أن يتخذ القرار بالاستقالة. 

قال الخبير السياسي في موسكو فاليري سولوفي لصحيفة ذا صن البريطانية إن صديقة الرئيس الروسي وابنتيه يضغطون على بوتين للاستقالة، مضيفا "بوتين له عائلة ولهذه العالة تأثير عميق على الرئيس الروسي. قد يسلم بوتين السلطة إلى شخص آخر في يناير"، مشيرا إلى أن الرئيس الروسي ربما يحارب مرض باركنسون وقد أظهرت الصور الأخيرة علامات مرضه.

وفي الآونة الأخيرة، شوهد بوتين وهو يحرك ساقه باستمرار كأنه يؤرجحها ووفقًا لتصريحات خبراء لصحيفة "ذي صن"، كان الرئيس الروسي يعاني من الألم، وخلال هذا الوقت تكثفت التكهنات بشأن استقالة بوتين في الوقت الذي يفكر فيه المشرعون الروس في مشروع قانون يمنحهم بموجبه إعفاء مدى الحياة من أي إجراءات جنائية.

وتم تقديم مشروع القانون الجديد من قبل بوتين نفسه وبناءً عليه سيتم إعفاؤه من الإجراءات القانونية طالما ظل بوتين على قيد الحياة وسيستمر في الحصول على جميع التسهيلات من الدولة. 

وفقًا لقناة روسيا اليوم الروسية الرسمية، يعد القانون علامة على انتقال السلطة في روسيا، وليست هذه هي المرة الأولى التي يتوقع فيها الخبراء أن بوتين مصاب بمرض باركنسون، وقال سولواي إنه سيتم الدفع برئيس وزراء جديد قريبًا وسيتم تدريبه تحت حماية بوتين.
ads
ads
ads
Advertisements
Advertisements
ads
ads