الإثنين 20 سبتمبر 2021 الموافق 13 صفر 1443
رئيس التحرير
شيماء جلال
Advertisements

«لعنة الجهل».. دجال يقود موظف لنبش قبر والده بحثا عن آثار

الإثنين 12/أكتوبر/2020 - 04:50 م
الرئيس نيوز
طباعة
قادت فتوى غامضة من دجال، 8 أشخاص إلى البحث عن آثار، في "مقابر الغفير"، حتى أن أحدهم نبش تربة والده سعيًا وراء حلم الثراء الذي ظل ينسجه في خياله، لكن فجأة حدث ما لم يتوقعوه،ليصبحوا متهمين بالتنقيب عن الآثار داخل مدافن ترب الغفير.

 وأمام النيابة دافع موظف عن نفسه فى اتهامه بالقضية، قائلا إنه لم يكن يبحث عن أى آثار فى المنطقة، وأنهم كانوا يحفرون المدفن لتهيئته وإصلاحه، وهو ما كذبته تحريات المباحث العامة، فيما اعترف صديقه على زملائه، وأقر بأنهم كانوا يبحثون عن كنز أثري بالمنطقة، بعدما أخبرهم "شيخ" عن وجود كنز يمكنهم استخراجه، لتقرر النيابة، حجز المتهمين الـ8 على ذمة التحريات،  لحين استكمال التحقيقات، وطلبت النيابة تحريات المباحث حول الواقعة.

ووصل بلاغ لمأمور قسم شرطة مدينة نصر ثان بمديرية أمن القاهرة، بقيام مجموعة من الأشخاص بالتنقيب عن الآثار داخل حوش كائن بمنطقة مقابر "ترب الغفير"، وكلف اللواء نبيل سليم مدير مباحث العاصمة، العميد حازم الدربي رئيس قطاع مباحث شرق القاهرة بالتأكد من المعلومات، وعلى الفور تم تشكيل فريق من ضباط المباحث.

وأكدت تحرياتهم صحة المعلومات، وبالانتقال لمحل البلاغ تمكنت قوة تابعة لوحدة مباحث القسم من ضبط 8 أشخاص حال قيامهم بالتنقيب عن الآثار داخل الحوش المُشار إليه "ملك أحدهم"، وعثر بداخله على حفرة  قطرها  2 متر بعمق 6 متر، كما تم ضبط أدوات الحفر والتنقيب.

وبمواجهة المتهمين، أقر مالك الحوش قيامه بإحضار باقى المتهمين للحوش ملكه لمساعدته فى أعمال الحفر بقصد التنقيب عن الآثار، وأضاف أنه علم من أحد الشيوخ عن وجود مقبرة أثرية أسفل مدفن والده، فقرر استخراج الكنز وتقسيمه على أصدقائه.

وأضاف المتهم، أنه اتفق على تقسيم الكنز بالتساوي بينهم، فيما نفي موظف من ضمن المتهمين الاتهامات الموجهة، مشيرًا إلى أنه كان يحفر القبر لتطويره فقطـ بسبب  انهيار جزء منه، وتم اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة.
ads
Advertisements
Advertisements
ads
ads