الثلاثاء 26 أكتوبر 2021 الموافق 20 ربيع الأول 1443
رئيس التحرير
شيماء جلال
Advertisements

بعد البريكست.. تفاصيل إقامة منطقة تجارة حرة بين مصر وبريطانيا

الأربعاء 30/سبتمبر/2020 - 04:09 م
الرئيس نيوز
إسلام عبد الرسول
طباعة

قالت السفارة البريطانية بالقاهرة، إن رئيس الوزراء البريطاني، بوريس جونسون، تحدث أمس مع الرئيس السيسي.

وبحسب بيان السفارة البريطانية؛ رحب الرئيس السيسي، وجونسون بالشراكة القوية بين المملكة المتحدة ومصر في مجالات الأمن والتجارة، السفارة أن الجانبان اتفقا على تعزيز العلاقات الاقتصادية، وتطلعا إلى إبرام اتفاقية التجارة الحرة في أسرع وقت ممكن.


البريكست

وكانت بريطانيا قد انفصلت رسميا عن الاتحاد الأوروبي، وهو ما تبعه سعي بريطانيا لتوقيع اتفاقيات منفردة، لتعزيز علاقاتها التجارية، خارج نطاق الاتحاد الاوروبي، وبالنسبة لمصر فإن بريطانيا شريك استراتيجي هام، لدعم الصادرات المصرية والفرص الاستثمارية المشتركة.

وبحسب البيانات الرسمية حول العلاقات الاقتصادية بين مصر وبريطانيا، فإن إقامة منطقة تجارة حرة بتيسيرات، خاصة في الرسوم الجمركية، ونفاذ السلع ستسمح بتعميق التبادل التجارى، وارتفع حجم التبادل التجاري بين مصر وبريطانيا خلال الـ 9 أشهر الأولى من العام الماضي، بنحو 9.4%.

وأكد أحدث تقرير صادر عن المكتب التجاري المصري بلندن، حول تطور العلاقات الاقتصادية بين مصر والمملكة المتحدة، خلال الفترة من يناير وحتى سبتمبر 2019، أن حجم التبادل التجاري بين البلدين بلغ خلال هذه الفترة  1763.8 مليون جنية إسترليني، وبنسبة زيادة بلغت 9.4% مقارنة بنفس الفترة من عام 2018.


الصادرات المصرية لبريطانيا 

ولفت التقرير إلى أن الصادرات المصرية للمملكة المتحدة قد بلغت نحو 720.8 مليون جنية إسترليني خلال الفترة بين يناير وسبتمبر2019، مقارنة بما قيمته 680.8 مليون جنية إسترليني، خلال نفس الفترة من عام 2018 بنسبة زيادة بلغت نحو 5.8%، حيث تمثلت أهم بنود الصادرات المصرية لهذا السوق الهام، خلال الثلاثة أعوام الماضية فى الكابلات الكهربائية، والزيوت المعدنية والمنتجات بترولية، والأسمدة، والخضروات والفاكهة، والملابـس الجاهزة، والكيماويات غير عضوية، والبلاستيك ومنتجاته، والمنسوجات والسجاد وأغطيه الأرضيات، ومنتجات الحديد والصلب، والسيراميك ومنتجاته، والمنتجات الورقية والأثاث.

كما بلغت قيمة الواردات المصرية من المملكة المتحدة، خلال الفترة يناير وحتى سبتمبر 2019 نحو 1043 مليون جنية إسترليني، مقابل ما قيمته 931 مليون جنية إسترليني خلال نفس الفترة من عام 2018، حيث تضمنت اهم بنود الواردات المصرية من المملكة المتحدة، خلال السنوات الثلاث الماضية منتجات الحديد والصلب، والمنتجات الصيدلية، والمعدات وآلالات، وبذور البطاطس، والالات والاجهزة والمعدات الكهربائية، والوقود المعدني والبترول، والخضروات، والبلاستيك ومنتجاته، والزيوت والنباتات العطرية، والمنتجات البلاستيكية.

وأوضح التقرير أن إجمالي الاستثمارات البريطانية في مصر يبلغ ما قيمته نحو 5.348 مليار دولار، تتركز في أغلبها بالقطاع الصناعي، حيث تحتل المملكة المتحدة المرتبة الأولى عالمياً، من حيث حجم المساهمة في الاستثمار الأجنبي المباشر في مصر.

وأرجع التقرير سبب زيادة صادرات مصر للمملكة المتحدة، يعود إلى نجاح الجهود الترويجية لمكتب التمثيل التجاري في لندن، في تعريف المستهلكين بالدولة بالمنتج المصري، لافتا إلى جهود المكتب في معاونة المصدرين المصريين على النفاذ بمنتجاتهم إلى السوق، من خلال تزويدهم بالدراسات التسويقية، وترتيب لقاءات عمل ثنائية مع المستوردين بالدولة وتنظيم المشاركة المصرية، بالعديد من المعارض المتخصصة التي يتم تنظيمها بالمملكة المتحدة، فضلا عن إطلاق العديد من الحملات الترويجية للمنتجات المصرية، التي شهدت تطورا كبيرة خلال الفترة الماضية .

ads
ads
ads
Advertisements
Advertisements
ads
ads