الإثنين 20 سبتمبر 2021 الموافق 13 صفر 1443
رئيس التحرير
شيماء جلال
Advertisements

حوار المكاشفة.. أسامة هيكل: غيرنا نمط التعامل الإعلامى إلى المواجهة

الثلاثاء 25/أغسطس/2020 - 03:37 م
الرئيس نيوز
إخاء شعراوي
طباعة

حل أسامة هيكل، وزير الدولة للإعلام ضيفا على برنامج "90 دقيقة" الذي يقدمه الإعلامي أسامة كمال على قناة "المحور"، وتحدث في الكثير من التفاصيل المتعلقة بالمشهد الإعلامي، ودور الوزارة والهيئات والمجالس الإعلامية، كما تتطرق لعدد من التفاصيل التي تتعلق بتوجهات الدولة في ملف الإعلام خلال الفترة المقبلة.

ويرصد "الرئيس نيوز" أبرز تصريحات هيكل خلال الحوار:

-قوانين المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام والهيئتان واضحة جدا ولا جدال حولها

-المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام دوره منح التراخيص والمراقبة والمحاسبة لكل وسائل الإعلام 

-الهيئة الوطنية للإعلام هي جهة الإدارة للإعلام المرئي والمسموع المملوك للدولة وكذلك الوطنية للصحافة هي جهة الإدارة للإعلام المقروء المملوك للدولة

-وزارة الدولة للإعلام هي جهة تنسيقية فقط بين المجلس الأعلى والهيئتين

-البعض يفسر استقلالية المجلس الأعلى والهيئتين تفسير خاطئ ويعتبر أنهم منفصلين عن الدولة وهذا تفسير غير دقيق لأن الهيئتين مفوضين من الدولة لإدارة أموالها في الأساس 
-فكرة المنع في الإعلام أصبحت مستحيلة وبدأنا مرحلة الإعلام الرقمي متأخر جدا
-لا أفرق بين قناة وأخرى وما يشغلني هو أن تصل رسالة الدولة للجميع سواء إعلام رسمي أو خاص
-أجلس مع بعض الإعلاميين ورؤساء التحرير لشرح بعض التفاصيل وما يتعلق بالقضايا المهمة 
-من أدواري إيجاد إعلام قادر على مواجهة أزمات الدولة المختلفة.. واستبقنا أزمة الشائعات وواجهناها بقوة وهذا حدث مثلا في أزمة السيول والأمطار 
-غيرنا نمط التعامل الإعلامي واتفقنا على المواجهة وشرح كافة التفاصيل للناس.. والناس استحسنت طريقة التعامل الإعلامي مع القضايا المختلفة مؤخرا
-الرئيس السيسي أشار لأن مواجهة الأزمات تأتي من خلال 3 مراحل: قبل وأثناء وبعد 

-أنا ضمن مجموعة إدارة الأزمات بالحكومة ونتخذ القرارات فى إطار سليم

-لا يجب أن نترك فراغ للمعلومات ولكن نقول المعلومات أولا بأول.. والجمهور استوعب تعاملنا الإعلامي مع أزمة كورونا والجميع توافق على أن البيان الرسمى لوزارة الصحة هو المصدر الرئيسى للأخبار الحقيقية 


-قضينا على الشائعات فى أزمة فيروس كورونا والمواطن كان طرف في كشف الحقيقة

-الإنترنت أصبح رقم واحد فى مصدر الأخبار قبل القنوات والإذاعات والصحف


-من مميزات أزمة كورونا أنها كشفت للصحف المطبوعة كيف تتحرك بسرعة للتحول الالكتروني خاصة ان الطباعة لم تعد مجديه وأعتقد أن أمامنا ثلاثة سنوات على الأكثر لتوقف الصحافة المطبوعة

-الإعلام يساوي تأثير.. ويجب أن ننظر لحجم الإنفاق فى مقابل حجم التأثير

-65% من الشعب شباب لا يقرأ الصحف المطبوعة 

-من ضمن اختصاصاتي وضع سياسة إعلامية للدولة.. أتفق فيها مع رئيس مجلس الوزراء ونعرضها على رئيس الجمهورية ونبني السياسة الإعلامية الشاملة للدولة باستراتيجية واضحة


-قضية المحتوى تستهدف مواجهة المدى الخارجي بالمعلومات الكاذبة وكيفية إقناع المواطن داخليا بوجهة نظر الدولة

-السوشيال ميديا جزء من الإنترنت ولكنها أخطر جزء لأنها لا يمكن السيطرة عليها بعكس المواقع الإلكترونية 

-رئيس الوزراء كان يرفض الظهور الإعلامي ويسعى للعمل فقط.. ولكن أقنعناه بأهمية ظهوره دائما بداية من أزمة كورونا

-وزارة الدولة تطلق عدد من المبادرات للشباب ولا ننظر لإنتمائهم السياسي على الإطلاق

-لا يوجد قرار سياسي يصدر بدون قرار إعلامي مصاحب لشرح أسباب ومبررات هذا القرار

-هناك طاقات مهدرة فى الإعلام لأنه خبرات تراكمية وعلينا ان نعيد استغلال هذه الطاقات في أقرب وقت خاصة مع من لديهم جمهور 

-بدأنا العمل على مشروه للأنفلونسرز (المؤثرين) ونسعى للاستفادة منهم خلال المرحلة المقبلة وتوجيه طاقاتهم لخدمة أهداف الدولة قبل أن يستفيد بهم غيرنا
-جيل الشباب يجب معاملته بشكل مختلف تماما والتواصل معه من خلال وسائل حديثة 


ads
Advertisements
Advertisements
ads
ads