الأحد 14 أغسطس 2022 الموافق 16 محرم 1444
رئيس التحرير
شيماء جلال
Advertisements

البرلمان البحريني: النهضة التنموية قاعدة التقاء للمشاريع الثنائية مع مصر

الأربعاء 29/يونيو/2022 - 10:05 ص
رئيسة مجلس النواب
رئيسة مجلس النواب البحريني
محمد علاء
طباعة
أكدت رئيسة مجلس النواب البحرينية فوزية بنت عبد الله، على عمق العلاقات التاريخية الوطيدة والأخوية المتميزة التي تربط البحرين ومصر، وما تشهده تلك العلاقة بين البلدين الشقيقين من تقاربٍ مطرد وتنامٍ مستمر، وما يجمعهما من شراكة عميقة، ومسار تنسيق متكامل في جميع المجالات، في ظل حرص واهتمام القيادة في البلدين الشقيقين.

وبحسب وكالة الأنباء البحرينية الرسمية، أكدت رئيسة مجلس النواب البحرينية، أن ما تشهده العلاقات البحرينية المصرية، من تقارب استثنائي، في ظل مباحثات متواصلة بين القيادتين الحكيمتين في البلدين الشقيقين، من شأنها أن تسهم في صياغة مرحلة جديدة من الشراكة الفاعلة، وتعزيز أواصر التلاحم والتكامل، والتعاون المتقدم في مختلف المجالات، والتنسيق المؤثر بشأن كافة القضايا والمستجدات الإقليمية والدولية، وبما يعود على مملكة البحرين وجمهورية مصر، بالنفع وتعزيز الأمن والازدهار.

وأشارت إلى أن المواقف المشتركة، والرؤية البحرينية المصرية الموحدة، أسهمت في كافة المراحل والظروف، لإبراز العلاقة الوطيدة بين البحرين ومصر، الضاربة بجذورها منذ القدم، والتي تمثل نموذجاً فريداً للعلاقات بين الدول على المستوى العربي والعالمي، منوهة للتعاون الرفيع والتنسيق النوعي إزاء كافة القضايا والملفات المرتبطة بالشراكة بين البلدين، فضلًا عن توحيد الرؤى اتجاه الموضوعات المتعلقة بالشأن الإقليمي والدولي.

وأكدت أن النهضة التنموية الشاملة التي يشهدها البلدان الشقيقان في ظل قيادتيه الحكيمتين، تشكل قاعدة التقاء لمزيد من المشاريع الثنائية، والتعاون الشامل في جميع المجالات وعلى جميع الأصعدة، مشيدة بجهود القيادة السياسية في البلدين من دعم للجهود الرامية لتحقيق الأمن والاستقرار في المنطقة الخليجية والعربية.

كما أشادت بالمواقف الثابتة لجمهورية مصر قيادة وحكومة وشعبا، مع مملكة البحرين، فيما يدعم سيادتها وأمنها واستقرارها، لافتة معاليها إلى أن علاقات البلدين على مدى التاريخ الممتد اتسمت بالتلاحم والتعاضد والتقارب الرسمي والشعبي.

وثمنت المساعي الدائمة لتوسعة أطر العمل الثنائي والتعاون المتميز بين حكومة البلدين تحقيقًا للغايات المشتركة، فيما يتصل بالتعاون في المجالات السياسية والأمنية والاقتصادية والثقافية وغيرها، وبما يصب في مصلحة البلدين والشعبين الشقيقين، مؤكدة حرص مجلس النواب على استثمار علاقات التقارب بين البلدين الشقيقين، في توسعة أطر التعاون الفاعل مع مجلس النواب المصري، على المستوى التشريعي والإداري، وتطوير كافة أوجه التكامل والتنسيق، عبر السعي لتعزيز العمل المشترك، وتبادل الخبرات والزيارات، وتنسيق المواقف البرلمانية في المحافل كافة.

ads
Advertisements
Advertisements
ads