الأحد 03 يوليه 2022 الموافق 04 ذو الحجة 1443
رئيس التحرير
شيماء جلال
Advertisements

شيفرون الأمريكية توسع أعمالها المتعلقة بالغاز الطبيعي في مصر

الأربعاء 22/يونيو/2022 - 02:26 م
الرئيس نيوز
طباعة
وقعت الشركة المصرية القابضة للغازات الطبيعية (إيجاس) وشركة شيفرون الأمريكية العملاقة للطاقة بالقاهرة مذكرة تفاهم بشأن نقل واستيراد وتسييل وتصدير الغاز من شرق البحر المتوسط إلى مصر.

وسلطت صحيفة أويل برايس المهتمة بشؤون الطاقة الضوء على مذكرة التفاهم التي وقعها مجدي جلال رئيس إيجاس، وجيف إوينج العضو المنتدب لشركة شيفرون بشرق المتوسط، وتهدف إلى تطوير البنية التحتية اللازمة لنقل الغاز الطبيعي المتاح من شرق البحر المتوسط إلى مصر.

كما اتفق إيجاس وشيفرون على تشكيل لجنة تفاوض للسماح لجميع الأطراف بالاتفاق على مشاريع مستقبلية في هذا الصدد، بالإضافة إلى إجراء دراسات حول إنتاج الغاز الطبيعي المسال منخفض الكربون، ووقعت مصر اتفاقية إطارية مع الاتحاد الأوروبي وإسرائيل لتصدير الغاز الطبيعي من إسرائيل عبر مصر إلى أوروبا.

وجاء توقيع مذكرة التفاهم بعد أشهر من المحادثات التي بدأت في مارس.

في الآونة الأخيرة، ناقشت التقارير الإخبارية المضي قدمًا في خطط شيفرون لبناء خط أنابيب بطول 60 كيلومترًا من شأنه أن يربط شبكة الغاز الإسرائيلية الجنوبية- حقل ليفياثان وتمار - بشبكة الغاز المصرية لتسييل الغاز للتصدير، كما ناقش وزير البترول والثروة المعدنية طارق الملا، خلال الحفل، التعاون مع رئيس شركة شيفرون إنترناشيونال مايكل ك ريث، ومن جهته، كشف ريث أن شركة شيفرون تخطط لحفر أول بئر استكشافية في منطقة امتيازها بشرق البحر المتوسط في سبتمبر المقبل.

وأضاف أن نشاط شركته في مجال التسويق من خلال مصنعها للبترول بمدينة 6 أكتوبر يمكن أن يساهم في تلبية احتياجات السوق المحلية وكذلك احتياجات إفريقيا، باعتبار أن مصر قاعدة لتصدير الزيوت إلى باقي دول إفريقيا، ولفت إلى إمكانية مشاركة شيفرون في الفرص الاستثمارية المتاحة في مجال البتروكيماويات.

علاوة على ذلك، قال ريث إن شركة الطاقة الأمريكية العملاقة مستعدة للعب دور نشط في مؤتمر الأطراف التابع للأمم المتحدة بشأن تغير المناخ الذي سيعقد في شرم الشيخ في نوفمبر للتعاون في مشاريع لتحسين الظروف البيئية في المنطقة وتطوير قطاع الطاقة،

كما التقى الرئيس عبد الفتاح السيسي مع ريث، حيث أكد الرئيس دعم مصر الكامل لأنشطة شركة شيفرون، مضيفًا أن خبرتها الواسعة في صناعة النفط والغاز في جميع أنحاء العالم يمكن أن تدعم قطاع النفط في مصر وتساهم في تعظيم الاستفادة من موارد الدولة للأجيال الحالية والقادمة، مؤكدًا على عمق التعاون والعلاقات الاستراتيجية بين مصر والولايات المتحدة في كافة المجالات.

من جانبه، أعرب ريث عن تقديره للسيسي ودعمه لأعمال الشركة في مصر، مؤكدًا أن الشركة حريصة على تطوير شراكتها الاستراتيجية مع مصر في ظل النمو الاقتصادي الكبير الذي تحقق تحت قيادة السيسي، وخاصة المعايير العالية للبنية التحتية التي أدخلتها الدولة بشكل عام وقطاع النفط والغاز بشكل خاص.

وذكر أن مشاريع التعاون الإقليمي الجاري تنفيذها حالياً لنقل الغاز الطبيعي وتسييله، مؤكداً أهميته في ضوء أزمة الطاقة العالمية الراهنة.

ads
Advertisements
Advertisements
ads