الأحد 03 يوليه 2022 الموافق 04 ذو الحجة 1443
رئيس التحرير
شيماء جلال
Advertisements

ما هي قدرات "إف-15" القادمة لمصر ؟

الأربعاء 16/مارس/2022 - 12:12 م
الرئيس نيوز
باهر عبد العظيم
طباعة
أعلن قائد القيادة المركزية الأمريكية الجنرال فرانك ماكينزي، اليوم الأربعاء، أن بلاده تعتزم تزويد مصر بمقاتلات إف-15، في تأكيد للأنباء التي أشارت في وقت سابق إلى أن مصر ستحصل على المقاتلة الأمريكية الأسرع في العالم.

إف-15 إلى مصر

قال ماكينزي، خلال الجلسة التي عُقدت بالكونجرس الأمريكي: «أعتقد أن لدينا أخبارا جيدة تتمثل في أننا سنزودهم بطائرات إف-15، وهو عمل طويل وشاق» في إشارة إلى مصر.

بحسب ما نقلته وكالة «رويترز» للانباء، فلم يقدم ماكنزي، أكبر قائد أمريكي في الشرق الأوسط، تفاصيل عن التوقيت أو عدد طائرات إف-15، التي تصنعها بوينج، والتي سيتم تزويد مصر بها.

لم تخسر أي قتال

تعتبر إف-15 من أبرز المقاتلات المتواجدة حول العالم، حيث أنه منذ تشغيلها لم تخسر مطلقا في الاشتباكات وهو ما يعد ميزة كبيرة، لاسيما إذا كان العدو لا يمتلك طائرات إف-15.

تعمل المقاتلة الأمريكية إف-15، متعددة المهام، في مختلف الأحوال الجوية، كما أنها تصنف بأنها طائرةَ تفوق جوي اعتراضية هجومية. 

بدايتها التاريخية

تعود البداية التاريخية للمقاتلة الأمريكية إلى العام 1967، حينما طورت شركة ماكدونيل الأمريكية المبادئ الأولى لطائرة "إف-15"، وذلك عندما اختيرت الشركة للمشاركة في سباق للفوز بتسليح الجيش الأمريكي، حيث طُلب من الجيش الأمريكي تصنيع طائرة تضمن له التفوق في الجو.

بالفعل نجحت ماكدونيل في 23 ديسمبر 1969، في توقيع عقد لإنتاج مقاتلات "إف-15" التي حلقت لأول مرة في 27 يوليو 1972، قبل أن تندمج في عام مع شركة بوينج تحت اسم شركة بوينج للطيران.

سبق أن طورت الشركة المنتجة عدة أنواع من طائرة إف-15، منها إف-15 أس من ذوات المقعد الواحد، وإف-15 بي ودي من ذوات المقعدين، إضافة إلى طائرة طراز "إف- 15 إيجل سترايك"، وهي مقاتلة سريعة وبعيدة المدى، تحلق على ارتفاعات عالية، قادرة على تدمير أهداف في الجو أو على الأرض في الليل أو في النهار.

قليلة المخاطر

تعتبر إف-15، الطائرة العمود الفقري للقوات الجوية في جميع أنحاء العالم، وتتميز بانخفاض نسبة المخاطر وبتعدد المهام القتالية، إضافة إلى توفيرها قدرة حمولة لا مثيل لها، علاوة على أدائها الصارم.
 
مواصفات إف-15

تمتلك المقاتلة الأمريكية مواصفات خاصة، حيث أن طولها يصل لـ 19.43 م، فيما يصل طول الجناح لـ 13.05م ويبلغ ارتفاعها 18.54م، بينما مساحة الجناح تقدر بـ 56.5 م².

المقاتلة الأمريكية لها محرك إف110-جي إي-129، ويصل وزنها الإجمالي إلى حوالي 37000 كجم، وتحلق بسرعة: 2.5 ماخ 2660 كم/س ما يجعلها أسرع مقاتلة حربية في العالم.

وفيما يخص التكلفة، فإنها تقدر بـ80 مليون دولار، في الوقت الذي تصل تكلفة التشغيل إلى 27000 دولار / ساعة.

التسليح

هناك تسليح خاص للمقاتلة الأمريكية والذي هو على النحو التالي:-

-رشاش واحد عيار 20 مم

- 4 صواريخ جو أرض AIM-7 Sparrow

- 4 صواريخ جو أرض AGM 130 وصواريخ  AGM-65 Maverick

- 4 صواريخ جو-جو من طراز  AIM-9 Sidewinder

- 8 صواريخ من طراز AIM-120 AMRAAM

- يأتي ذلك بالإضافة إلى قدرتها على حمل ذخائر موجهة بدقة، مع القنابل العنقودية.

- تستطيع طائرة إف-15 إي إكس حمل ما يقرب من 30 ألف رطل من الأسلحة، بينها 24 صاروخًا جو-جو في مهمة واحدة وهو ما يجعلها خيار ممتاز لمن يريد أن يقتني طائرة تملك تكنولوجيا وتسليح مع قدرات تدعم كافة المهام في البيئات العدائية بكفاءة عالية لضمان تفوقها الجوي.

- صممت إف-15 إي إكس لتكون أول طائرة مقاتلة أمريكية قادرة على حمل أسلحة فرط صوتية، وهي فئة جديدة من الأسلحة عالية السرعة للهجمات المواجهة وردع التهديدات، وسيكون هذا ضروريا للاستعداد ضد أي مواجهة محتملة.

قدرة أكبر على المناورة

تعد طائرة إف-15 واحدة من أهم الطائرات المقاتلة التي ظهرت في الجزء الأخير من القرن العشرين، وصنع منها أكثر من 1100 نموذج حتى عام 2008، كما يتمتع الجيل الجديد من المقاتلة إف-15 المعرف بي إف-15 إي إكس، بقدرة أكبر على المناورة، ومدى أكبر، وحمولة أسلحة أعلى.

بحسب ما ذكرته مجلة القوات الجوية الأمريكية، في وقت سابق، فإنه سيتم تزويد إف-15 إي إكس بنظام الحرب الإلكترونية الجديد  (EW)، وأنظمة قمرة القيادة المتقدمة، وأجهزة استشعار ورادارات حديثة، وأحدث أنظمة المهام وقدرات البرمجيات.

أشارت المجلة إلى أنه تم تزويد المقاتلة، بأنظمة المهام المفتوحة (OMS) مع أنظمة إدارة المعركة المتقدمة (ABMS)، مما يسمح بالتكامل السريع لأحدث تقنيات الطائرات ويضمن بقاء النظام الأساسي مناسبًا لعدة عقود، كما أن هذه الطائرات تمتلك محركات مزدوجة، مما يوفر قدرة أكبر على القيام بالمهام بالإضافة إلى زيادة سلامة الطيار.
ads
Advertisements
Advertisements
ads