الثلاثاء 05 يوليه 2022 الموافق 06 ذو الحجة 1443
رئيس التحرير
شيماء جلال
Advertisements

وفاة الضابط البوليفي سالازار قاتل جيفارا عام 1967

الجمعة 11/مارس/2022 - 11:36 ص
الرئيس نيوز
طباعة


توفى الضابط العسكرى المتقاعد البوليفى ماريو تيران سالازار أمس الخميس، في مدينة سانتا كروز البوليفية، وهو الجندى الذي اغتال القائد الثورى الأرجنتينى، إرنستو "تشي" جيفارا في 9 أكتوبر 1967، بناءً على أوامر من وكالة المخابرات المركزية (سي آي إيه) ومن الرئيس رينيه باريينتو.


وأشارت قناة "تيلى سور" الفنزويلية إلى أن الوفاة حدثت الساعة السابعة صباحا فى المؤسسة العسكرية للضمان الاجتماعى، حيث تم نقله إلى المستشفى ومكث به ثلاثة أسابيع بسب مشكلة فى الرئة عانى منها لعدة سنوات.

وأكد نبأ وفاته، عن عمر يناهز الثمانين عامًا ، الجنرال المتقاعد جاري برادو ، الذي قاد عملية أسر تشى جيفارا فى عام 1967، في ذلك الوقت، لم يعترف تيران بقتله وقال فى عام 2014 لأحد الصحف الإسبانية إنه لم ينفذ أمر اغتيال تشى جيفارا ، ولكنه أكد ذلك فى وقت لاحق.


وقال تيران سالازار حينها : "كانت تلك أسوأ لحظة في حياتي. حينها بدا تشي كبيرا وعملاقا. عيناه كانتا تلمعان بشدة، وقال لي ابق هادئا وصوب جيداً فأنت ستقتل رجلا. عندها تراجعتُ إلى الخلف نحو الباب وأغمضتُ عيني وأطلقت النار".

وبعد 30 عامًا من الخدمة العسكرية ، تقاعد تيران دون الكشف عن هويته ، متجنبًا الصحافة.

أصبح جيفارا ، الذي كان يبلغ من العمر 39 عامًا فقط، أسطورة حيث تم عرض جسده الخامل بعيون مفتوحة مثل كأس في بلدة فاليجراندي المجاورة ، وهي لحظة خلدها المصور مارك هوتن.
ads
Advertisements
Advertisements
ads