الثلاثاء 17 مايو 2022 الموافق 16 شوال 1443
رئيس التحرير
شيماء جلال
Advertisements

الأزمة عالمية.. تجار السيارات: لا تنتظروا تراجع الأسعار في 2022

الثلاثاء 25/يناير/2022 - 09:24 ص
الرئيس نيوز
طباعة
تشهد سوق السيارات حاليا اتجاها عاما من قبل الوكلاء برفع أسعار جميع الطرازات والموديلات بنسب تتراوح بين 10 و15%، ولكن هل يستمر هذا الوضع في ظل تراجع الإنتاج العالمي من السيارات وتأثر الشركات الكبرى بالجائحة؟ 

المستشار أسامة أبو المجد، رئيس رابطة تجار السيارات، توقع استمرار الزيادة في أسعار السيارات حتى بعد منتصف العام الحالي لزيادة سعر الشحن عالميا ونقص المعروض في الأسواق.

وأضاف أبو المجد أن ارتفاع أسعار المواد الخام اللازمة لصناعة السيارات بنسبة تصل نحو 30% تؤثر على أنتاج مصر للسيارات لاعتمادها عليهم واستيرادها من الخارج، مضيفا أن ظاهرة ارتفاع الأسعار يعانى منها كل دول العالم وليست مصر فقط.

وتابع أن مصانع السيارات تأثيرات بجائحة كورونا و أزمة الرقائق الإلكترونية، والتي أدت لانخفاض أعداد السيارات المنتجة حول العالم، مشيرا إلى اتجاه العشرات من المصانع على مستوى العالم لصناعة الرقائق الإلكترونية لزيادة الإنتاج وتقليل أسعار السيارات الجديدة حيث يمكن للمستهلك استشعار النتيجة خلال الربع الأخير لهذا العام.

وحث أبو المجد بالتوجه لاستخدام السيارات المستعملة لمحاولة سد الفجوة فى مصر وتوفير المعروض في المحلات مما يقلل من أسعار السيارات الجديدة.

وشهدت أسعار السيارات ارتفاعا نتيجة لانخفاض في إنتاج السيارات الجديدة متأثرة بجائحة كورونا وغلق العديد من المصانع وارتفاع استهلاك العالم للإلكترونيات مثل البلايستيشن والموبايلات والأجهزة الإلكترونية المختلفة.

وأدى ذلك إلى أزمة الرقائق الإلكترونية لانخفاض مخزون من الرقائق الإلكترونية وعدم توافرها في السوق وأصبح العالم الآن في أزمة اقتصادية عالمية بسبب عدم توافر السيارات الجديدة في الأسواق وانخفاض الإنتاج العالمي.
ads
ads
Advertisements
Advertisements
ads