الثلاثاء 25 يناير 2022 الموافق 22 جمادى الثانية 1443
رئيس التحرير
شيماء جلال
Advertisements

إيه بي سي: السيسي يدعو السودانيين للحوار والتوافق وينفي دعم الأطراف المتناحرة

الخميس 13/يناير/2022 - 03:38 م
الرئيس نيوز
طباعة
دعا الرئيس عبد الفتاح السيسي الأحزاب والأطراف السودانية إلى الاتفاق على خارطة طريق لتحقيق الاستقرار في البلاد وإجراء انتخابات في نهاية الانتقال نحو الديمقراطية، وسلطت شبكة إيه بي سي الإخبارية الأمريكية الضوء على تصريحات السيسي الذي نفى أي تدخل مصري في الشأن السوداني كما نفى انحياز القاهرة لأي طرف على حساب الأطراف الأخرى في مسيرة السودان للانتقال إلى الديمقراطية بعد 30 عاما من القمع والعقوبات الدولية في ظل حكم عمر البشير.

وفي حديثه في مؤتمر صحفي بمنتجع شرم الشيخ ، نفى السيسي الانحياز لأي طرف في السودان، حسبما ذكرت وكالة أسوشيتد برس.

 وقال إن مصر تدعم جميع أطراف الحكومة الانتقالية وأصر على أن حكومته لا تتدخل في الشؤون الداخلية للدول الأخرى، وإن "الوضع في السودان يحتاج إلى إجماع سياسي بين كافة القوى الموجودة حتى يمكن أن يكون هناك مخرج من الأزمة الحالية".

وغرقت السودان في مأزق سياسي منذ خلاف مكونات المجلس الرئاسي وخرجت احتجاجات الشوارع التي أدت إلى مقتل أكثر من 60 شخصًا منذ 25 أكتوبر ويريد المحتجون حكومة مدنية بالكامل لقيادة الحكومة، بينما يقول الجيش إنه لن يسلم السلطة إلا إلى الإدارة المنتخبة.

واشتدت الاضطرابات في وقت سابق من هذا الشهر بعد استقالة رئيس الوزراء المدني عبد الله حمدوك بعد أن فشل في التوصل إلى حل وسط بين الجيش والحركة المؤيدة للديمقراطية.
التخطيط لمظاهرات حاشدة
كان حمدوك قد عاد إلى منصبه في نوفمبر كجزء من اتفاق مع الجيش وأدى الاتفاق إلى تهميش الحركة المؤيدة للديمقراطية ، التي حشدت احتجاجات الشوارع وتخطط مجموعات لتظاهرات حاشدة في جميع أنحاء البلاد يوم الخميس للضغط على الجيش وجاءت دعوة السيسي في الوقت الذي بدأت فيه الأمم المتحدة مشاورات منفصلة في وقت سابق من هذا الأسبوع مع الجماعات السودانية لبناء الثقة بين الجيش والحركة المؤيدة للديمقراطية قبل أن ينخرطوا في محادثات مباشرة، كما حثت بعثة الأمم المتحدة في السودان السلطات العسكرية أمس الأربعاء على الوقف الفوري لحملة القمع العنيفة ضد المتظاهرين للمساعدة في "خلق جو يفضي إلى هذه المشاورات".
ads
ads
Advertisements
Advertisements
ads