السبت 29 يناير 2022 الموافق 26 جمادى الثانية 1443
رئيس التحرير
شيماء جلال
Advertisements

السعودية تنشر تسريبًا يظهر تورط "حزب الله" اللبناني في حرب اليمن

الإثنين 27/ديسمبر/2021 - 12:34 م
الرئيس نيوز
باهر عبد العظيم
طباعة
تصعيد جديد يبدأ بين السعودية، من جهة، ولبنان، التي تعاني أزمة اقتصادية خانقة، تضعها على حافة الإفلاس، من جهة أخرى؛ نشر المتحدث باسم التحالف الذي تقوده السعودية، العقيد تركي المالكي، تسريب مصور من غرفة قيادة جماعة "الحوثي" العسكرية، ليتضح أن قائد هذه الغرفة قيادي في حزب الله اللبناني، وكان يعطي توجيهات لأبو علي الحاكم المطلوب رقم 5 في الحركة الحوثية، موجهاً انتقادات على الخلافات التي تدور بين عناصر الجماعة.
عرض المتحدث باسم التحالف مقطع فيديو مصور، من داخل غرف مبيت عناصر الحوثي، وأخر لمخزن الطائرات المسيرة، وظهر في الفيديو المسرب أحد خبراء حزب الله وهو يقوم بتدريب الحوثيين على تفخيخ الطائرات المسيرة من داخل أحد المقرات بمطار صنعاء الدولي.
اعتبر التحالف المقاطع المصورة، عملية استخباراتية نوعية، تمثلت في اختراق م الهرم القيادي للحركة الحوثية، وكشفت عن أدلة تحويل الحوثيين مطار صنعاء الدولي للاستخدام العسكري، المتمثل في مراكز تدريب ومخازن وإطلاق للصواريخ والطائرات المفخخة ضد السعودية والداخل اليمني.
وعد المالكي بعرض المزيد من الأدلة الاستخباراتية عن عمالة الحوثيين وتعبيتهم لإيران وتعليمات حزب الله، مطالباً إياهم بأن يعدوا أنفاسهم وخطواتهم داخل شوارع صنعاء أو المقار التي يجتمعون فيها. 
كما حمل المالكي حزب الله مسؤولية جميع الضحايا المدنيين ممن قتلوا في اليمن والسعودية ومن 10 دول أخرى بسبب استهداف الميليشيات الحوثية للمدنيين والأعيان المدنية.
استهداف المطار 
لفت العميد تركي أن التحالف استهدف هدفين بمطار صنعاء الدولي، الأول عبارة عن مراكز وقاعات تدريب للحوثيين على الطائرات بدون طيار، وتورط خبراء حزب الله في التواجد في الموقع لتفخيخ الطائرات وتدريب الحوثيين.
والهدف الثاني عبارة عن سكن المدربين والمتدربين، ومخازن الطائرات المسيرة، مشدداً على أن جميع العمليات التي اتخذت وفق القانون الدولي الإنساني، ولفت إلى أن القدرة التشغيلية لمطار صنعاء، لم تتأثر سواء المدارج أو برج المراقبة وصالات المسافرين ومنطقة الصيانة، أو مرابض الطائرات.

من هو أبو علي الحاكم؟
ويعد أبو علي الحاكم، الذي ظهر في التسريب المصور، قائد قوات الحرس الجمهوري بجانب رئاسة الاستخبارات العسكرية، في جماعة الحوثي، ووفق تقارير فقد ظهر بشكل مفاجئ في بداية انقلابهم على الحكومة الشرعية اليمنية، حاملاً رتبة لواء دون أي مؤهلات سابقة؛ حيث إنه لم يتلق أي تعليم ولم يلتحق بأي مؤسسة عسكرية.
الحاكم، هو المطلوب رقم (5) في قائمة المطلوبين التي وضعها التحالف، ويدفع زعيم ميليشيات الحوثي دوماً بـ"الحاكم" للقيام بالحملات العسكرية؛ إذ ظهر في مرات عديدة في تسجيلات مصورة مسربة وهو يهدد كبار زعماء القبائل بطريقة مهينة اعتاد على فعلها.
نشر التحالف الذي تقوده السعودية، في مؤتمره الصحافي، مقطعاً مصوراً لأبو علي الحاكم وهو يتلقى أوامره من أحد القيادات التابعة لـ"حزب الله" اللبناني، وأظهر المقطع لحظة تلقيه التوجيهات العسكرية، وكان القيادي من حزب الله، يشدد على أهمية السيطرة على ميناء الحديدة لتحويل مينائها إلى محطة لاستقبال الأسلحة والدعم العسكري من إيران لجماعة الحوثي.

نص التسريب
ظهر الحاكم في المقطع المصور وهو ينصت للتعليمات من رئيسيه في "حزب الله" اللبناني، وتضمنت التوجيهات؛ أن الحزب أوقف معاركه من أجل الوقوف مع الحوثيين في اليمن، وتضمن التسريب: 
"القطاع العسكري مهم كثيراً، لو سقطت الحديدة، سينتهي الدعم من مواجهة العدوان. البحر البوابة الوحيدة لوصول الدعم. السيد حسن (نصر الله) قال بالأمس إنه يتمنى أن يجاهد باليمن؛ وذلك عندما زاد تراجعكم بالجبهات ووصول العدوان إلى مطار الحديدة، وهذا بسبب الخلافات التي حصلت بينكم، ولو ما صمدت الأمم المتحدة للهدنة التي حصلت كانت الحديدة ستسقط من يدنا. مشروعنا أكبر من هذه الخلافات، ونحن تركنا كل شيء خلفنا لنقف معكم، والحرب السورية أوشكت على الانتهاء؛ والمجاهدين أغلبهم سيأتون إلى اليمن، ولو خسرنا البحر؛ لن يصل أي مجاهدين أو أي دعم إلينا، ونحن نرغب بحشد كبير من المجاهدين، ونرغب بترتيب صفوفنا لمنع سقوط الحديدة، ونشكر أبو علي الحاكم على جهوده في ترتيب الصفوف وحل الخلافات، ومن خلال تواصل القيادة معه أكدوا ضرورة سيطرتنا على البحر الأحمر وسواحله".
ads
ads
Advertisements
Advertisements
ads