الإثنين 16 مايو 2022 الموافق 15 شوال 1443
رئيس التحرير
شيماء جلال
Advertisements

خلال 2021.. الدولار الأكثر استقرارًا.. والين في المرتبة الثانية والليرة نحو الهاوية

السبت 25/ديسمبر/2021 - 10:40 ص
الرئيس نيوز
طباعة

 

قبل نهاية عام 2021 نجد أن سوق العملات الدولية شهد تطورا كبيرا عن عام 2020 إذا حافظ الدولار على صدارته ضمن العملات العشر الكبار

وكشف تقرير للبنك المركزي عن تحليل لوضع الأسواق العالمية أن الدولار استمر في التفوق على أداء باقي نظرائه في مجموعة العشرة الكبار، حيث حقق مكاسب بنسبة 6.73% منذ بداية عام 2021 وحتى نهاية شهر نوفمبر، مقارنة بنسبة سالب 4.69% في نفس الفترة من العام الماضي.

وبشكل أكثر تفصيلاً، نجد أن المستثمرين اتجهوا في شهر نوفمبر إلى عملات الملاذ الآمن كالدولار الأمريكي، والين الياباني بدلًا من العملات ذات المخاطر كاليورو، والجنيه الإسترليني. ويمكن تفسير هذا الأمر جزئيًا من خلال حالة عزوف المستثمرين عن المخاطرة التي شهدتها الأسواق المالية خلال الأسبوع الأخير من نوفمبر.

ومحلياً، جاء الاستقرار في سعر صرف العملات الأجنبية امام الجنيه هو السمة المميزة للعام، وجاء ارتفاع الدولار طفيفا امام الجنيه مقتصرا على بضع قروش في ابريل الماضي حتى استقر عند نفس المعدلات مسجلا 15.64جنيها للشراء و15.74جنيها للبيع في البنك المركزي والبنوك الحكومية فيما سجل اعلى مستوى قليلا في البنوك التجارية عند مستوى 15.68جنيها للشراء و15.78جنيها للبيع

واستقرت باقي العملات الأجنبية أمام الجنيه وأرجع الخبراء ذلك الى ان التدفقات النقدية الأجنبية وراء استقرار الجنيه بسبب نشاط الحركة الملاحية وحركة التجارة العالمية بقناة السويس الى جانب انتعاش التدفقات من الاستثمارات الأجنبية في أدوات الدين لتصعد الى مستوى قياسي يلامس 35مليار دولار فيما صعدت تحويلات المصريين وايرادات السياحة ونشاط للصادرات المصرية وهي الروافد الخمس للدولار مما دعم موقف الجنيه المصري الى جانب استقرار النمو الاقتصادي عند مستوى التوقعات

الليرة التركية الأسوء أداءاً

كانت تركيا هي العملة الأسوأ أداءً في الأسواق الناشئة خلال الشهر على خلفية الضغوط السياسية على البنك المركزي للإبقاء على أسعار الفائدة منخفضة على الرغم من ارتفاع التضخم. انعكس انعدام ثقة المستثمرين على العملة حيث تراجعت إلى أدنى مستوياتها على الإطلاق وعلى عقود مبادلة مخاطر الائتمان التي قفزت، قبل أن تعاود انتعاشها الأيام الأخيرة على خلفية الإعلان عن خطة إنقاذ

ads
ads
Advertisements
Advertisements
ads