الجمعة 03 ديسمبر 2021 الموافق 28 ربيع الثاني 1443
رئيس التحرير
شيماء جلال
Advertisements

هل يلجأ "المركزي" لحفض أسعار الفائدة لمواجهة التضخم.. لجنة السياسيات تقرر اليوم

الخميس 28/أكتوبر/2021 - 11:30 ص
الرئيس نيوز
طباعة

 

تجتمع اليوم لجنة السياسة النقدية، بالبنك المركزي لبحث أسعار الفائدة في ظل توقعات بتثبيت السعر على الرغم من ارتفاع معدل التضخم.

وتوقعت إدارة البحوث بشركة "إتش سي" للأوراق المالية والاستثمار، أن يبقي البنك المركزي المصري على أسعار الفائدة دون تغيير في اجتماعه المقبل المقرر عقده الخميس الموافق لـ 28 أكتوبر.

وقالت محلل أول الاقتصاد الكلي وقطاع الخدمات المالية بالشركة، مونيت دوس، إن معدل التضخم في مصر يظل ضمن النطاق المستهدف للبنك المركزي والبالغ 7% (+/- 2%) للربع الرابع من 2022.، كما توقعت فاروس أن يبقي سعر الفائدة دون تغيير خلال الاجتماع اليوم 

توقع هاني أبو الفتوح الخبير المصرفي إبقاء البنك المركزي على أسعار الفائدة دون تغيير في اجتماع لجنة السياسة النقدية  لافتا إلى أن ارتفاع معدل التضخم ما زال فى نطاق المستهدف من قبل البنك المركزي.

وقال الخبير المصرفي إنه لا يتوقع تشديد للسياسة النقدية قبل نهاية العام الجاري حيث أن التضخم مازال في النطاق المستهدف من البنك المركزي، كما أن حالة عدم اليقين بشأن التطورات الجارية على الصعيد العالمي مازالت قائمة

وقال: من المرجح أن يرجئ البنك المركزي الاستمرار في التيسير النقدي إلى الربع الأول من العام القادم إلى حين استقرار الأوضاع عالميا ووضوح الرؤية في ضوء قرارات البنوك المركزية العالمية وتداعياتها.

يذكر أن لجنة السياسات النقدية بالبنك المركزي قد قامت بالإبقاء على سعر الفائدة دون تغيير في اجتماعها الأخير بتاريخ 16 سبتمبر للمرة السابعة على التوالي.

وتصاعد التضخم السنوي  ليصل إلى 6.6% في سبتمبر مع تحقيق ارتفاع بنسبة 1.1% على أساس شهري، مقارنة بزيادة 0.1% على أساس شهري في أغسطس.

الكلمات المفتاحية

ads
ads
ads
Advertisements
Advertisements
ads