الخميس 28 أكتوبر 2021 الموافق 22 ربيع الأول 1443
رئيس التحرير
شيماء جلال
Advertisements

«راح المدرسة رجع في الكفن».. القصة الكاملة للطالب « ضحية التختة الأولى» بكفر الشيخ

الخميس 14/أكتوبر/2021 - 11:57 ص
الرئيس نيوز
ريم محمود
طباعة

 

تصدرت واقعة وفاة طالب كفر الشيخ بسبب «خناقة» على "التختة الأولى" مواقع التواصل الاجتماعي، حيث توفي الطالب عيد محمد حلمي شحاتة، بمدرسة زراعة ميت علوان الإعدادية.

بدأت القصة عندما جلس الطالب في أول يوم دراسة له في «التختة الأولى» هذا الأمر الذي أثار غضب 3 من الطلاب فى الفصل، وإنهالوا عليه بالضرب المبرح، حتى تسببوا له فى ارتجاج فى المخ أدي إلى فقدانه الوعي، وتم نقله للمستشفى العام ثم تدهورت حالته الصحية ليتوفى أمس الأربعاء.

قالت والدته في تحقيقات النيابة :« أنا وديت ابني المدرسة علشان يتعلم.. ولما وديته أول يوم رجعلي فى الكفن.. أنا عايزة حقي وحق ابني».

 

وقررت النيابة العامة بكفر الشيخ، حبس 3 طلاب متهمين بالتعدي بالضرب على شهيد «الدكة الأولي»، على ذمة التحقيقات في وفاة الطالب عيد محمد حلمي شحاتة، بالصف الثاني الإعدادي بمدرسة زراعة ميت علوان في كفر الشيخ، متأثراً بإصابته داخل المستشفى، عقب اصابته بحالة إغماء داخل الفصل، أثناء اليوم الدراسي.

وكان اللواء أشرف صلاح درويش، مساعد وزير الداخلية، مدير أمن كفر الشيخ، واللواء خالد المحمدي، مدير إدارة البحث الجنائي بمديرية أمن كفر الشيخ، قد تلقيا إخطارا من مأمور قسم شرطة أول كفر الشيخ، يفيد بتعدي ثلاث من الطلاب علي أحد الطلاب وذلك لمنعه من الجلوس بالمقعد الأول داخل الفصل.

وتم تحديد الطلاب الثلاثة وهم ، " م. ع . أ"، و " م . ع . ع " ، و " م . م . ع . أ"، وتم القبض عليهم، وتحرر عن الواقعة محضر برقم 3583 إداري قسم أول شرطة كفر الشيخ، وأخطرت النيابة العامة لمباشرة التحقيقات في الواقعة.

ads
ads
ads
Advertisements
Advertisements
ads
ads