الأربعاء 08 ديسمبر 2021 الموافق 04 جمادى الأولى 1443
رئيس التحرير
شيماء جلال
Advertisements

رئيس الوزراء يتفقد أعمال استكمال محور المحمودية بالإسكندرية

السبت 21/أغسطس/2021 - 12:45 م
الرئيس نيوز
طباعة
واصل الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، متابعة أعمال تطوير عدد من المحاور المرورية بمحافظة الإسكندرية، حيث انتقل من محور التعمير إلى محور المحمودية، ليتابع مشروع استكمال هذا المحور الهام الذي يربط بين الإسكندرية وعدد من محافظات الجوار، ليشكل شرياناً جديداً للحياة يخدم أهداف التنمية.

ورافق رئيس الوزراء خلال جولته اللواء محمود شعراوي وزير التنمية المحلية، واللواء محمد الشريف محافظ الإسكندرية، واللواء هشام آمنة محافظ البحيرة، واللواء أحمد العزازي نائب رئيس الهيئة الهندسية للقوات المسلحة للمنطقة الشمالية.

وقال السفير نادر سعد المتحدث الرسمي لرئاسة مجلس الوزراء، إن رئيس الوزراء أكد أن استهداف المحاور المرورية بالتطوير، يتم وفق ايقاع سريع بالنظر إلى ما تمثله هذه المحاور من خطوة هامة لتحقيق الربط بين كل المحافظات والمناطق، بما ييسر حركة المواطنين والبضائع، كما يسهم في دفع الاستثمار وبالتالي ايجاد فرص العمل وإنعاش الاقتصاد القومي.

واستمع رئيس الوزراء إلى عرض حول مكونات المشروع، وأهدافه، من اللواء أحمد العزازي، الذي أوضح أن مشروع استكمال محور المحمودية يستهدف إنشاء محور مروري سريع وآمن لمستخدميه، ذى تصميم قوي يربط محافظة الإسكندرية عرضياً بمحافظات البحيرة وكفر الشيخ، ويكون بديلا فعالا لتخفيف الضغط عن طريق القاهرة الإسكندرية الزراعي.

وأوضح العزازي أن طول محور المحمودية يبلغ 55 كم، بعرض ٥ حارات مرورية بينها ٣ حارات سريعة إلى جانب حارتي خدمة، على كل ضفة من ضفتي ترعة المحمودية، ويربط بين الاتجاهين 35 كوبري مشاة عائم مزود بأنفاق لتمرير المشاة بأمان أسفل الحارات السريعة، كما يربط إتجاهي السير20 كوبري سيارات مزودة بممرات آمنة لحركة المشاة، معزولة بشكل كامل عن الحارات السريعة، حيث روعي في عملية التصميم تأمين حركة المشاة، ومن بينهم ذوو القدرات الخاصة.

ولفت إلى تفاصيل سير العمل في كل قطاع بالمشروع، موضحاً أن المشروع يتكون من 4 قطاعات، تبدأ من الاسكندرية إلى كفر الدوار، ثم إلى أبو حمص، ومنها إلى إلى زاوية غزال، ووصولأً إلى المحمودية.

وقال إن الجزء الذي يتم تفقده اليوم، هو مشروع المحمودية 2 بمركز كفر الدوار، ويتكون من 6 كم على امتداد ترعة المحمودية، منها 3 كم بالجانب البحري و3 كم بالجانب القبلي بالمحور، وذلك لاستكمال الشريان الحيوي الجديد الذي بدأ من محافظة الإسكندرية وتحقيق التنمية العمرانية والاقتصادية بمركز كفر الدوار وتوفير فرص استثمارية هائلة، ويتم تنفيذ هذا القطاع بنسبة إنجاز 90%، ذاكرا أن الأعمال في كل قطاع تشمل أعمال الإطماء، والتدبيش، والتكاسي وأعمال التربة.

ونوه بأن هذا المحور يتم استكماله من خلال إزالة جميع التعديات القائمة على حرم ترعة المحمودية، واكتساب الأرض الناتجة عن تطهير واستعادة القطاع المائي التصميمي لترعة المحمودية التاريخية، الأمر الذى يمثل انتصاراً لإرادة الدولة في وقف التعديات بما يخدم التنمية.

وعرض تفاصيل جهود حصر وإزالة التعديات لاستكمال هذا المشروع، كما تم حصر الأسر المستحقة للتعويض والإعانة، وتم صرف نحو 141.225 مليون جنيه حتى الآن لتعويضها، ويتم استكمال الحصر والتعويض أولاً بأول لتذليل كل معوقات تنفيذ هذا المشروع الهام.

وفي ختام التفقد، التقط رئيس مجلس الوزراء، صورة تذكارية مع ممثلي الهيئة الهندسية للقوات المسلحة، وعدد من المهندسين والعمال بمشروع محور المحمودية، مثمنًا الجهد الذي يتم ليل نهار لاستكمال عدد ضخم من المشروعات في سائر أنحاء الجمهورية.
ads
ads
ads
Advertisements
Advertisements
ads