السبت 04 ديسمبر 2021 الموافق 29 ربيع الثاني 1443
رئيس التحرير
شيماء جلال
Advertisements

بعد انتهاء الملء الثاني لسد النهضة.. الفيضانات ترفع إيراد مياه النيل الأزق 12 مليار متر

الخميس 19/أغسطس/2021 - 12:51 م
الرئيس نيوز
وائل القمحاوي
طباعة

 


 

تواصل معدلات الأمطار الغزيرة ومياه الفيضان التي تسقط على الهضبة الإثيوبية والسودان، في الارتفاع خلال الفترة الحالية، منذ بداية موسم سقوط الأمطار في يوليو الماضي، مع تحذيرات من خطورة الوضع في بعض المناطق في السودان.


 يأتي ذلك في ظل استمرار معدلات ارتفاع مياه فيضان النيل، حيث بلغ إجمالي إيراد النيل الأزرق ما يقرب من 12 مليار متر مكعب، بنسبة زيادة قدرها حوال 3 مليار متر مكعب، وهى ما تعادل إجمالي ما تم تخزينه هذا العام في سد النهضة قبل وقف الملء الثاني بسبب ارتفاع معدلات الفيضان إلى حوالى 30% هذا العام عما سبقه.

كما يتم تخزين المياه في مجمع سدي "عطبرة واستيت"، بينما شارف سد الأولياء على الوصول إلى منسوب الملء الثاني والذى يبلغ 377،40 متر مكعب من المياه، حيث سجل  مقدار 77،21 متر مكعب من مياه الفيضان، بينما بلغ الإيراد عند الحدود مع أثيوبيا بالنسبة للنيل الأزرق 600 مليون متر مكعب من المياه ، بينما سجل إيراد نهر عطبرة 363  مليون متر مكعب من المياه يوميا، فيما بلغ إيراد النيل الأبيض 1،30 مليون متر مكعب يوميا من المياه.

إستقرار معدلات المياه فى عطبرة وانخفاض بالروصيرص

كما أعلنت لجنة الفيضان السودانية بوزارة الموارد المائية والري بالسودان، عن تسجيل بعض المحطات مناسيب حرجة من المياه، حيث سجلت الخرطوم 17،09  أقل من أعلى منسوب مسجل وهو 17،66  أي بفرق 57  سم، بينما بدأت مناسيب قطاع جبل الاولياء الخرطوم فى الارتفاع بينما تنخفض معدلات قطاع الروصيرص الخرطوم، ما استقرار قطاع عطبرة مروى واستقرار قطاع مروى دنقلا.

من جهته أكد المهندس رضوان عبدالرحمن محمد رئيس لجنة الفيضان السودانية بوزارة الموارد المائية والري بالسودان، على جميع المواطنين فى كافة القطاعات بضرورة اتخاذ كافة إجراءات الحيطة والحذر الشديد والاحتياطات اللازمة لمواجهة أية أخطار محتملة من الامطار الغزيرة والفيضانات.

من جانبه أكد الدكتور عباس شراقي، أستاذ الموارد المائية بكلية الدراسات الإفريقية، ارتفاع معدلات مياه فيضان النيل على السودان في مختلف الولايات ومنها الخرطوم، وكذلك النيل الأزرق على الحدود الإثيوبية، مع اشتداد وتيرة هطول الأمطار خلال الأيام المقبلة مما ينتج عنه زيادة كبيرة في معدلات المياه على كثير من القطاعات والهضبة الإثيوبية.

انخفاض المياه الواصلة لبحيرة السد العالي بسبب البخر

وأوضح أستاذ الموارد المائية، إن بداية شهر أغسطس الجاري شهدت ارتفاعاً كبيراً في ايراد النيل الأزرق يتراوح بين 600 الى 800 مليون متر مكعب يوميا، وهذا أعلى من المتوسط حوالى 500 مليون متر مكعب يوميا، ثم انخفض قليلا إلا أنه مازال اعلى من المتوسط في حدود 600 مليون متر مكعب يوميا.

وقال شراقي، إن ما يتم تصريفه من سد مروى حوالى 800 مليون متر مكعب يوميا يفقد منها حوالى 10% قبل الوصول الى السد العالي نتيجة عوامل البخر ، مشيرا لـ " الرئيس نيوز "، إلى أن الإيراد السنوي لنهر النيل من كمية الأمطار التي تسقط على الهضبة الإثيوبية على مدار الموسم الرئيسي بداية من يوليو الماضي وحتى سبتمبر المقبل تمثل أغلبية إيراد النيل، والذى يتضح ايراده النهائي بنهاية سبتمبر  .

ads
ads
ads
Advertisements
Advertisements
ads