الجمعة 17 سبتمبر 2021 الموافق 10 صفر 1443
رئيس التحرير
شيماء جلال
Advertisements

"مش أنا".. طارق الشناوي يُشكك في إيرادات فيلم تامر حسني

الأربعاء 04/أغسطس/2021 - 12:16 ص
الرئيس نيوز
طباعة
شكّك الناقد الفني طارق الشناوي، في الأرقام التي وردت في بيان الشركة الموزعة لفيلم مش أنا للفنان تامر حسني، والذي تحدث عن أن العمل حقق إيرادات بـ15 مليون دولار، بما يعادل ربع مليار جنيه.

وقال خلال مداخلة هاتفية مع برنامج "التاسعة" الذي يُقدمه الإعلامي يوسف الحسيني على القناة الأولى، مساء الثلاثاء، إن الرقم مبالغ فيه ويستهدف جذب الجمهور للعمل، ورأى أن حالة الفيلم لا تشير إلى ذلك.

وأضاف: "البيان يتحدث عن توزيع داخلي وأيضًا خارجي في دول مثل السعودية والبحرين والإمارات وقطر، وتامر أحد الأسماء الجاذبة في الكثير من الدول، لكن ما صدر عن الشركة المنتجة يمثّل اعتداء على جهود وأعمال نجوم آخرين عبر التاريخ".

وأوضح الشناوي، أن البيان ظهرت فيه مبالغة واضحة، لا سيّما أن عليه الكثير من المشكلات الفنية، معتبرًا أن أكثر مستفيد من أزمة الفنانة حلا شيحة، وهي بطلة العمل، هو تامر حسني نفسه.
فنية رغم انه استفاد من أزمة حلا شيحة،

وأشار إلى أن الأرقام لم تصدر عن جهة مصدقة، لافتًا إلى أن غرفة صناعة السينما كانت تصدر أرقامًا وإحصاءات منذ الأربعينات لكنها الآن لا تفعل شيئًا، وفق تعبيره.

ورأى الشناوي، أن البيان الصادر عن الشركة حول إيرادات الفيلم يحمل شقًا دعائيًّا لصالح العمل، مجددًا التأكيد على أن هذا الأمر يعكس غياب غرفة صناعة السينما.

وكان تامر حسني نشر على حساباته الرسمية عبر مواقع التواصل الاجتماعي، بيان الشركة الموزعة للفيلم، التي قالت إن إيرادات العمل وصلت إلى ١٥ مليون دولار.

وقال تامر معلقًا على ذلك: "الحمد لله.. سعيد جداً بتحقيق فيلم (مش أنا) المركز الأول داخل مصر وخارجها، وسعيد أيضاً بتحقيقه أعلى إيراد لفيلم عربي في تاريخ السينما المصرية والعربية في سابقة لم تحدث من قبل حيث تجاوز ال١٥ مليون دولار بما يعادل بالمصري الربع مليار جنيه، ومازال يحقق داخل السينمات".
ads
ads
ads
Advertisements
Advertisements
ads
ads