الخميس 11 أغسطس 2022 الموافق 13 محرم 1444
رئيس التحرير
شيماء جلال
Advertisements

مصطفى بكري: "إذا عجز مجلس الأمن عن حل أزمة سد النهضة فلا يلوم إلا نفسه"

الخميس 08/يوليه/2021 - 03:48 م
الرئيس نيوز
طباعة
قال النائب مصطفى بكري، عضو لجنة الشؤون الدستورية والتشريعية في مجلس النواب، إن إثيوبيا تصر على تأزيم الموقف من سد النهضة وبدء الملء الثاني، موكدًا أن واشنطن والأمم المتحدة ومشروع القرار المقدم من تونس جميعها تدين هذا القرار الأحادي.

وأوضح “بكري” خلال تغريدة له على موقع التدوينات القصيرة "تويتر"، أن "تحذيرات الرئيس عبد الفتاح السيسي يجب أن تؤخذ بجدية، موضحًا أن مصر لن تقبل بسياسة الأمر الواقع، هذه حقيقة يجب أن يدركها الجميع".

وتابع عضو مجلس النواب قائلًا: "إذا كانت مصر تفضل  الخيار السلمي علي أي خيار آخر فهذا يأتي من منطلق إدراكها لمسئوليتها في ترسيخ الأمن والسلم وليس ضعفًا، ولجوء مصر إلى مجلس الأمن هو أبلغ تعبير عن ذلك".

وأشار "بكري" إلى أنه عندما تلجأ مصر إلى مجلس الأمن؛ فإنها تضعهم أمام مسئولياته في إقرار الأمن والسلم، أما إذا عجز مجلس الأمن عن اتخاذ موقف واضح وفعال يلزم إثيوبيا بالتوقف عن سياسة البلطجة، فلا يلوم العالم إلا نفسه”.
 
واستكمل عضو مجلس النواب، بأن "الماء بالنسبة لمصر قضية وجود وحياة، ومن أجل ذلك كل الخيارات مفتوحة كما قال الرئيس السيسي، وإذا كان البعض يستهين بمصر وقوتها، فعليهم أن يعيدوا النظر قبل أن يحدث الطوفان".

واختتم أن "مصر ليست ضعيفة، أو مترددة، وأن مصر تبعث برسائل السلام، ولكن لمن يفهمون معنى السلام، أما الذين يظنون أنهم قادرون على فرض سياسة الأمر الواقع فهؤلاء سيفيقون ويندمون على ما فعلوا".
ads
Advertisements
Advertisements
ads