السبت 22 يناير 2022 الموافق 19 جمادى الثانية 1443
رئيس التحرير
شيماء جلال
Advertisements

بعد تنفيذ الانسحاب من أفغانستان.. "أيزنهاور" تستعد لمغادرة الشرق الأوسط

الأربعاء 07/يوليه/2021 - 02:15 م
الرئيس نيوز
محمد إسماعيل
طباعة
أكد مسؤولون في البحرية الأمريكية لموقع USNI News الإخباري أن حاملة الطائرات أيزنهاور كاريير سترايك موجودة في البحر الأبيض المتوسط، عائدة إلى الولايات المتحدة بعد ثلاثة أشهر مضتها في الشرق الأوسط.
وعبرت حاملة الطائرات الأمريكية قناة السويس من البحر الأحمر ودخلت البحر الأبيض المتوسط في 1 يوليو الجاري. ومن المتوقع أن تقوم ومرافقيها وجناح الناقل الجوي 3 بعبور مباشر إلى موطنها الأصلي في البحرية بمحطة نورفولك بولاية فرجينيا لإنهاء نشرها الثاني في غضون عام.
كانت حاملة الطائرات أيزنهاور قد وصلت إلى القيادة المركزية الأمريكية في 2 أبريل لدعم عملية العزم الصلب الجارية ضد تنظيم داعش، مع خطط للعمل مرة أخرى في البحر الأبيض المتوسط وأجزاء أخرى من العالم. ومع ذلك، تم تعليق هذه الخطط بعد إعلان الرئيس جو بايدن في 14 أبريل أن الولايات المتحدة ستنسحب من أفغانستان.
ولدعم الانسحاب، طلب قائد القيادة المركزية الأمريكية الجنرال كينيث ماكنزي من وزير الدفاع لويد أوستن إبقاء أيزنهاور في نقطة تمركزها في شمال بحر العرب لتغطية انسحاب القوات الأمريكية من أفغانستان، حسبما قال مسؤولان دفاعيان.
مع وجود فجوات قليلة وجيزة، وضعت الولايات المتحدة حاملة طائرات في الشرق الأوسط منذ مايو 2019، في البداية كإجراء احتياطي ضد إيران ولكن بعد ذلك لدعم الانسحاب من أفغانستان. ومن المتوقع أن يدخل أيزنهاور المحيط الأطلسي في وقت لاحق من هذا الأسبوع. 
ads
ads
Advertisements
Advertisements
ads