الأحد 13 يونيو 2021 الموافق 03 ذو القعدة 1442
رئيس التحرير
شيماء جلال
Advertisements

محمد شوقي يكتب: الاختيار ليس إلا

الأحد 16/مايو/2021 - 08:15 م
الرئيس نيوز
طباعة
كم نشعر بالمتعة والإبهار عندما نشاهد عملًا فنيًا جميلًا ونسعد به، وكم شاهدنا كم من الأعمال الدرامية الجميلة في حياتنا، ولكن كم من هذه الأعمال نشعر معها بالزهو والفخر والعزة والكرامة!.
مسلسل الاختيار هو المسلسل الذي أصبح فخرًا لكل مصري يعشق تراب مصر. كيف استطاع هذا المسلسل أن يؤثر فينا كل هذا التأثير والتأثر، وكأننا نعيش اللحظة مع أفراد الشرطة المصرية، كيف استطاع هذا المسلسل أن يجدد فينا الحس الوطني والعاطفي والإنساني مع كل مشهد من مشاهد الفداء والتضحية، كيف استطاع هذا المسلسل أن يُبكي الجميع ليس فقط أهالي الشهداء الأبرار بل الجميع صغارًا وكبارًا.

نحن أمام حالة فنية استثنائية لا تتكرر كثيراً إلا من خلال الظروف الاستثنائية التي عشناها وعاشتها مصر بكل أوجاعها، وكم مر على مصر من حروب وأزمات وكان الفن أفضل وسيلة تعبر عن هذه الأزمات والمحن ولكن هذه الحروب والمحن شأنها شأن كل بلد في العالم.

ولكن هذه المرة الظروف مختلفة فمصر كانت تخوض معركة وجود وتُحَارب من كل اتجاه فكان الحدث بالفعل استثنائيًا.
جاء مسلسل "الاختيار 1" العام الماضي فأبكي مصر والوطن العربي وكل مصري وعربي حر يعشق تراب هذا البلد وأصبح هذا المسلسل ملحمة وطنية خالدة.

ثم هذا العام "الاختيار٢" فكان لا يقل عن مسلسل العام الماضي بل المفاجأة أنه تفوق عليه، كونه قدم عدة تضحيات عديدة للعديد من الأبطال من رجال الشرطة المصرية ولم يقتصر على إبراز دور أحد الأبطال كما تم في العام الماضي.

فكان البطل في "الاختيار 2" هذا العام هي المهمة أو العملية التي تخوضها الشرطة المصرية، ونري هنا كفاءات فنية لا نستطيع أن تمر علينا مرور الكرام.
فكل من قام بدور في هذا المسلسل كان مفاجأة لنا جميعاً، بداية من كريم عبد العزيز وأحمد مكي قدما معا مباراة في الأداء المتميز في كل الحالات وأبهروا الجميع.

حتى ضيوف شرف المسلسل كانوا هم أيضاً في أفضل حالاتهم، إياد نصار لعب أفضل أدواره علي الإطلاق رغم محدودية دوره الشهيد محمد مبروك، أشرف عبد الباقي الذي فاجأنا بهذا الدور ذو الحلقة الواحدة فكان أعظم أدواره شهيد كرداسة، أحمد شاكر وأحمد سعيد عبد الغني نجمي التليفزيون قدما دورين مختلفين لكنهما من أفضل أدوراهما، فلا يوجد ممثل ظهر مشهد في هذا المسلسل إلا وكان من أهم أدواره فقد كنا نراهم بصورة مختلفة عن كل ما رأيناه منهم في أدوارهم السابقة رغم جمالها.

بيتر ميمي مع هاني سرحان يستحقان كل تقدير رسمي وشعبي لهما، فلقد قدما معا ملحمة وطنية خالدة في شكل فني مبهر كل عناصر المسلسل عظيمة، ولا يحتاج هذا المسلسل أي نقد هو فقط له كل التحية والتقدير والثناء والامتنان.
ads
ads
Advertisements
Advertisements
ads
ads